منتديات إبداع للأبد

أعزائي زائري موقع ومنتدى إبداع للأبد بادر بالتسجيل الآن وشارك معنا ...
إنضم لأسرتنا الآن ...
مع تحيات إدارة موقع ومنتدى إبداع للأبد

أشرقت شمس الإبداع بعودتك يــــــــــا زائر إلى موقع ومنتدى إبــــــداع للأبــــــــد

 
 
 
    رسالتنا : التغلب على ملهيات الحياة وجعل بيئة الإبداع أساس لكل أعمالنا وبذلك نيل الثواب من الله عز وجل ,  رؤيتنا : تقديم بيئة إبداعية على الشبكة العنكبوتية متمثلتاً بموقع ومنتدى إبداع للأبد وجعله أساس رسالتنا

    الخبز الألماني

    شاطر

    مبدع المستقبل

    مبدع\ـة نشيط


    مبدع\ـة نشيط

    ( تاريخ التسجيل ) : 09/02/2008
    ( مجال ابداعي ) : كل شئ
    ( مشاركاتي ) : 144
    ( سمعتـي ) : 9
    ( نقاطـــي ) : 96
    ( العمــــر ) : 26
    ( المــزاج ) : تمام
    ( الهوايـة ) : الرياضة
    ( العمـل ) : طالب
    ( البـــلد ) : المملكة العربية السعودية
    ذكر
    100% احترام القوانين ممتاز
    رسالة موقع ومنتدى إبداع للأبد

    الخبز الألماني

    مُساهمة من طرف مبدع المستقبل في الأربعاء 20 فبراير 2008 - 3:08

    الخبز الألماني
    من الخارج مقمر، ومن الداخل غامق اللون-أو فاتح أو محبّب: الخبز في ألمانيا طعام شهي يومي بأنواع كثيرة مختلفة في كل منطقة. يوجد في ألمانيا 300 نوع من الخبز-هذا بدون القطع الصغيرة المدورة المشهورة المسماة "بروتشن".





    كل ألماني يزور أصدقاء أو أقرباء له في منطقة البحر المتوسط أو الشرق الأوسط، أو في أمريكا أيضاً، يعرف الجواب سلفاً عندما يسألهم عما يريدون أن يجلب لهم معه: "إجلب لنا معك، رجاء، قطعة خبز طرية من الخبز الخشن كامل الحبة" (فولكورن). يعدّ الخبز الألماني بالنسبة للألمان المقيمين في الخارج من أكبر عوامل الحنين إلى الوطن. في بلدان الخبز الأبيض يشتاقون إلى القشرة المقمرة للخبزة الألمانية. فالخبز الأسمر الشهي ذو القشرة المقمرة يعد على أي حال خبزاً ألمانياً بكل معنى الكلمة. وقد شكا من ذلك برتولت برشت عام 1941 في منفاه الأمريكي. إذ جاء في مذكراته: "لا يوجد خبز حقيقي في الولايات المتحدة. وأنا أحب أكل الخبز".
    إلا أن سبب إنتاج ثقافة الخبز الألمانية بالذات كل هذه الأنواع الكثيرة من الخبز التي تبلغ نحو 300 نوع (يضاف إليها 1200 نوع من المعجنات الصغيرة المختلفة)، يضيع في مكان ما في ضباب تاريخ الخبز القديم. وعلى أي حال فقد كان الخبز، الذي عرفه المصريون القدامى أيضاً، يصنع هنا في ألمانيا قبل انتشار المسيحية. إلا أن المكونات الأساسية للخبز هي نفسها منذ الأزل: طحين و/أو جريش، وماء وخميرة أو عجين محمض، وملح. ولكن في ألمانيا، وخاصة في الشمال، سرعان ما تم خلط طحين القمح بطحين الجاودار أو الحنطة السوداء التي تشكل أساس الخبز الألماني المتميز: ففي ثلثي جميع أنواع الخبز الألماني تدخل الحنطة السوداء في قائمة المواد المضافة، إلا أن القائمة تضم أيضاً مواداً كثيرة أخرى، نذكر منها: الشوفان والشعير وقمح الدنخل والبصل والجوز وبعض الحبوب الخاصة والتوابل. في الجنوب والغرب –أي باتجاه بلد الخبز الأبيض فرنسا- يتجه الخبز الألماني أيضاً نحو الأبيض بسبب زيادة استعمال طحين القمح. وكرد على ذلك اخترع في وستفاليا خبز "بومبرنيكل" الأسود: هذا النوع من الخبز هو من أكثر أنواع الخبز الألماني سواداً ويتألف بصورة رئيسية من جريش الحنطة السوداء ولا يشوى في الفرن وإنما ينضج بالبخار. ولذلك يصبح متيناً وطرياً ويميل طعمه إلى الحلاوة. ويبقى فضلاً عن ذلك طازجاً فترة طويلة من الزمن (مما يجعله أيضاً مناسباً بشكل خاص لإرساله إلى الأحباء في الخارج).
    أما الأجانب الذين يدخلون إلى مخبز في ألمانيا فكثيراً ما يتفكهون بالأسماء الكثيرة الصعبة اللفظ غالباً: فما يسمى باللغة الألمانية الفصحى "بروتشن" يباع في مناطق مختلفة بأسماء مختلفة: البعض يسميه "زيمّل" وآخرون "فيكّه" أو "شريبّه" أو "صبي الإسكافي" (شوستر يونغه) أو "بفنيك موغل" (وجميعها أسماء تعني بشكل أو بآخر خبزة صغيرة). والشيء الجيد في الأمر أن المرء يستطيع أن يؤشر بأصبعه إلى الشيء الذي يريده.

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 25 يوليو 2017 - 18:47